انعقدت اليوم الجمعة 28 أكتوبر 2022 بداية من الساعة العاشرة صباحا بمقر الإتحاد الجهوي للشغل ببن عروس الهيئة القطاعية الجهوية لقطاع المعادن والإلكترونيك برئاسة الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل ببن عروس محمد نجيب المبروکی والأخوين شكري الصيفي وبديع السعدي ، وقد حضر عن الجامعة العامة للمعادن والإلكترونيك عبد العزيز العرفاوي مرفوقا بأعضاء الجامعة حسام بالضياف وحمادي بودريقة وذلك لتدارس الوضع القطاعي بالجهة عموما وبصفة خاصة الوضع المتأزم بشركة  » نولام تونس  » ( groupe MERSEN ) أين أقدمت إدارة المؤسسة وبصورة تعسفية على طرد تسع عاملات ثلاث منهن تقابيات وهن يعشن أوضاعا مادية واجتماعية متردية نتيجة مصادرة حقهن في العمل اللائق والعيش الكريم ونتيجة أجورهن الزهيدة ».
وبعد تقييمها للوضع بالجهة أقرت الهيئة القطاعية الجهوية الإضراب القطاعي الجهوي يوم 08 نوفمبر 2022 وأكدت على ضرورة ارجاع عاملات شركة نولام تونس المطرودات فورا دون قيد أو شرط كما طالبت « بالتخلي عن سياسة مصادرة الحق النقابي والتشفي من خلال الطرد التعسفي للعمال وخاصة النقابيين منهم ».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا